القنوات المغربية منفعة أم مفسدة للشباب المغربي ؟

المدير

عبدالحق سالكي، من مواليد سنة 1991 يقطن في المغرب و هو صاحب مدونة "نجم المغرب" يحب الكتابة بالخصوص التدوين، دخل عالم التدوين منذ سنتين و يسعى دائما في تعلم المزيد عن سكربت التدوين ووردبريس، من هواياته برامج تصميم البعد الثلاثي و الإنترنت و كل ما له علاقة بعالم المعلوميات و الحواسيب.

ربما يعجبك أيضا ...

6 تعليقات

  1. السلام
    معك اخي كامل الحق .. ففي نظري يجب هدم مقرات هذه القنوات المفسدة
    وشكرا

  2. رشيد قال:

    حسبنا الله ونعم الوكيل يا أخي
    إعذرهم فليس لديهم ما يقدمونه لنا غير المسلسلات المكسيكية المدبلجة
    فقد كان المغاربة يتلهفون لمشاهدة المسلسل الشهير “أين أبي” أو مركريتا إن صح التعبير ليجدو أنفسهم بعد ذلك في دوامة الفساد الأخلاقي و نقطة لنشر القيم الرديئة التي لا تعود بأي نفع على المواطن المغربي
    في نهاية القول
    ” القنوات المغربية يرصدن قشور الحداثة من البلدان الغربية ”
    وخير دليل هي الملابس التي يلبسها الممثلون في الأفلام المكسيكية التي يعرضونها

    • المدير قال:

      و خير دليل البرنامج الجديد مدام مسافرة
      برنامج يحاول تشويه القيم الأخلاقية للمرأة
      ربما يقومون بهذه الأشياء تدريجيا من أجل القضاء على الإسلام في نفوس الناس مثل ما كان يعمل بن علي في تونس لكنهم يقومون بعمل بن علي بطريقة غير مباشرة
      بخصوص التعليق المرسل مرتين تم حذفه ^_^

  3. لقد دخلت القنوات الوطنية في دوامة المسلسلات المكسيكية الهابطة ولن تخرج منها قريبا واخلاق المغاربة في امحطاط بتاثير من هذه المسلسلات التي تروج لقيم لا تناسبنا

    • المدير قال:

      بالتأكيد أخي أوافقك الرأي
      أظنه مشروع من أجل دولة علمانية في المستقبل.
      فقد تم مؤخرا عرض برنامج تغيب الزوجة عن زوجها و هو برنامج منقول من برنامج بريطاني
      فهم يعرفون بأن الإعلام أخطر وسيلة لتخدير الشعوب
      لكن للأسف فالملايين تشاهد هذه القنوات دون انقطاع
      أي أن هذا يؤكد بأن الشعب المغربي مازال نائما
      و هذه القنوات مؤشر قوي لمعرفة هل الشعب الغربي استيقظ أم مازال نائما

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *