الهجمات ضد شركة جوجل مصدرها من الصين

مكتب جوجل في الصين

ذكرت صحيفة نيويورك تايمز ان هجمات الانترنت التي استهدفت مؤخرا مخدمات شركة جوجل جرى تتبعها الى جامعة كبرى في الصين وايضا مدرسة لها روابط بالجيش الصيني.

وقد نقلت الصحيفة عن اشخاص مشاركين في التحقيق القول ان المؤسستين الصينيتين الضالعتين هما جامعة جياوتونج في شانغهاي ومدرسة لانجشيانج للتكوين المهني.

وقالوا المحققين ان هذه الهجمات ربما بدأت في ابريل نيسان 2009 أو قبل الوقت الذي كان معتقدا في السابق.

ويشير التقرير الى ان المحققين يعتقدون أن هناك أدلة على ان التحقيق يشير الى صلة بفصل دراسي لعلم الكمبيوتر في مدرسة للتكوين المهني يقوم بالتدريس فيها استاذ اوكراني.

وكانت جوجل قد اثارت توترا في العلاقات الامريكية الصينية باعلانها في 12 يناير كانون الثاني انها تعرضت “لهجوم متطور للغاية ومستهدف” في منتصف ديسمبر كانون الاول زعمت انه من داخل الصين.

كما استهدفت الهجمات أكثر من 20 شركة اخرى رغم ان جوجل قالت ان هدفا رئيسيا للهجمات كان حسابات البريد الالكتروني لمنشقين صينيين.

ولم يعلق المعهدان المذكوران على الادعاءات التي اوردتها الصحيفة الامريكية.

المدير

عبدالحق سالكي، من مواليد سنة 1991 يقطن في المغرب و هو صاحب مدونة "نجم المغرب" يحب الكتابة بالخصوص التدوين، دخل عالم التدوين منذ سنتين و يسعى دائما في تعلم المزيد عن سكربت التدوين ووردبريس، من هواياته برامج تصميم البعد الثلاثي و الإنترنت و كل ما له علاقة بعالم المعلوميات و الحواسيب.

ربما يعجبك أيضا ...

2 تعليقان

  1. belsemtech قال:

    فعلا قوقل عملت صراح قوي بين الصين و امريكا خلال هذه الهجمات و امريكا دائما لا تسكت عن مصالح ابنائها و شركاتها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *