مخاطر مواقع الزواج الكبيرة على نسائنا المسلمات

كثرث في الآونة الأخيرة مواقع تعد من أخطر المواقع على شبكة الإنترنت بين العرب على غرار المواقع الإباحية و الأخطر من ذلك هي أنها تجدب شبابنا المسلم الفئة الأكثر أهمية عند الدول العربية أو العالمية، و هذه المواقع التي أتحدث عنها هي مواقع الزواج التي تشعل في شبابنا الفتنة كأنها حمم بركانية هائجة لا تترك أحد سليما بدون استثناء، و تدعي بأنها مواقع تشجع الشباب المسلم على الزواج بل إنها تشجع على الفتنة و الكفر، و البنات هم الضحية الأولى بحيث أن هناك من تتعامل مع هذه المواقع بجدية كبيرة جدا بحث تظن أن ذلك الموقع الإلكترونى هو الذي سوف تجد فيه شريك حياتها بل العكس تماما سوف يدمرها كأنها ناطحة سحاب تهوي و لا تتحمل ضغط الإنفجارات من أسفلها، ستصبح فتاة بدون شرف أو عقيدة.

يا أيتها الشابة الكريمة المسلمة إن الله أعطاك شرف و عرض و أخلاق فلا تتركي هذه الأمور تلعب بها الذئاب المتوحشة، لا تضعي نفسك في حرب تجهلين مصيرها و تداعياتها عليك، أختي المسلمة إعلمي أنك إذا دخلت إلى أحد المواقع التي تدعي بأن الزواج ميسور بأنه قد ينهي و يحطم مشاعرك إلى الأبد فتصبحين بلا زوج طيلة حياتك حزينة، لأن في هذه المواقع تتجول فيها كلاب برية و ذئاب شرسة تقتل و تأكل كل من سقطت أعينهم عليها فلا تتركها حتى تأكل لحمها و تحطم عضامها، إن هذه الحيوانات الشرسة العديمة للرحمة هم أشخاص لا يتعبون يبحثون عن ضحية تائهة لا تعرف من أين يباغتونها فهناك شباب او رجال أو مسنين يدخلون هذه المواقع و بالتأكيد نياتهم ليست حسنة و لا عينهم في الزواج فهاؤلاء الأشخاص يستخدمون ما لا يعرفه الكثيرون الهندسة الإجتماعية و هذه الهندسة يستعملها أشخاص و لأسف نياتهم ليست حسنة إطلاقا فيخدعون فتاة مسلمة مسكينة لا تفقه شيئا أو بالأحرى غبية إن صح التعبير فتنخدع بسهولة لأنه شخصا ما يعدها بالزواج و لا تعرف بأنه ذئب يتربص بها و قد تكون ضحيته الرابعة أو الخامسة أو التاسعة… ما لم تستعمل عقلها و تنسحب من هذه الحرب التي تجهل نتائجها، لست مفتي أو داعية إسلامي موثوق به لكي أقول بأن هذه المواقع حلال أو حرام بل العكس أعرف بأن الإنترنت 80 في المئة منها حرام لأن مواقع الجنس و الزواج تنتشر عبر هذه الشبكة بطريقة جنونية و كبيرة جدا و ينتشر عبرها مفترسون.

و بدون إطالة أحب أن أنصح كل من تدخل هذه المواقع بالإبتعاد عنها مثل الشمس مع الأرض فإذا اقتربت الأرض إلى الشمس فسيهلك سكانها لأن هذه المواقع غابة واسعة مليئة بأشجار شديدة التشعب مليئة بطيور جارحة شرسة. و أنصحك بصلاة الإستخارة و طلب الله بأن يرزقك زوجا صالحا. لا يخدعك شخص ما بأنه سيتزوجك و يعدك بالكثير أنه رجل صالح و مسلم و يريد زواجا حلالا احذري مكره إن شديد الخطورة، قال الله تعالى : ﴿ وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِصدق الله العظيم.

المدير

عبدالحق سالكي، من مواليد سنة 1991 يقطن في المغرب و هو صاحب مدونة "نجم المغرب" يحب الكتابة بالخصوص التدوين، دخل عالم التدوين منذ سنتين و يسعى دائما في تعلم المزيد عن سكربت التدوين ووردبريس، من هواياته برامج تصميم البعد الثلاثي و الإنترنت و كل ما له علاقة بعالم المعلوميات و الحواسيب.

ربما يعجبك أيضا ...

9 تعليقات

  1. مقالتك هذه فى الصميم، حقاً إن انتشار مثل هذه المواقع كزواج المسيار وبنت الحلال وخلافه، القائمين عليها فى الأساس يهدفون للربح المادى بغض النظر عن أى اعتبارات أو مبادئ، وأرجو من كل فتاه مسلمة توخى الحذر، ومن الأفضل عدم التعامل نهائياً مع مثل هذه المواقع.

    تحياتى

  2. محمد قال:

    للأسف أخي إخواتنا و بناتنا في خطر شديد
    شكرا على المقال الرائع

  3. kakashi قال:

    يجب ان تعرف الفتيات ان لكل واحدة منهن شخصا مكتوب عليهين فلو حاولن اللعب بما كتبه الله لهن ودلك عبر الزواج المستعجل او شبه دلك فمن الممكن انهن قد يصبحن من دون ازواج للاسف !!!

    • المدير قال:

      بصراحة تدخلك هذا في الصميم الله هو الذي يكتب الأزواج و الزوجات و مهما فعلت فإن الله أعد لكم أزواجا تلتقونها و هناك من لم يكن في فكرها الزواج و لكن الله يرزقها الزوج الصالح و هناك من تبحث في الإنترنت و في مواقع الزواج و تقول أنها تبحث عن الزوج الصالح، هل تظن أخي أن الزوج الصالح يمكن أن تجده الفتاة عبر الإنترنت تريدين الزواج عبر أسلاك كهربائية!!!!!
      نسأل الله الهداية لكل فتى و فتاة يتجولون في هذه المواقع و أن يرزقهم الزوج الصالح

  4. نوجا قال:

    المقال رائع وجميل وفيه توعية لكل فتاة انا شخصيا كانت لى تجارب عبر هذه المواقع وعندما اكتشف ان الرجل يبحث عن ضحية انسحب دون ان ينال منى مبتغاه وعندما يعجز يتهمنى بالتخلف وعدم مواكبة العصر (العصر الذى يريده) لكن صدقونى الفتيات العاقلات الواعيات لا يقعن فى هذه المصيدة وشكرا لكم مجددا

    • المدير قال:

      فعلا أمر محزن دخول اخواتنا هده المواقع
      لأن النتيجة سلبية دائما بخصوص هذه المواقع
      و حتى إن تحقق الزواج كما يفول البعض فلا يستمر شهرا كاملا
      أي أسس أصلا من لا شيئ
      و شكرا على تدخلك هذا وهو مهم جدا
      تحياتي

  5. السلام عليكم والرحمة جُزيت خيرا أخي الفاضل على نصحك وصدقت في كل كلمة كتبتها لقد تفاقمت هذه المواقع بشكل خطير ومريب وتحوي كما قلت ذئاب ومنافقين وكذابين ولا اقول سوى حسبنا الله ونعم الوكيل في كل مروّج لهذه المواقع الفاسدة اللهم استر اعراضنا واعراض المسلمين واكفنا بحلالك عن حرامك يا الله والسلام عليكم

    • المدير قال:

      العفو أختي، و ما نصيحتي إلا خوفا على بنات المسلمين، فالعفة شيئ ضروري في هذا الزمان فلقد كثر المنكر و الفحشاء حتى أصبح الشباب يعزفون عن الزواج و كثرت العنوسة
      لذلك أنصح الفتيات بالعفة فالعفة كنز لا يقدر بثمن

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *